مبادئ الإسلام

بسملة

     قال شمس الزمان الشيخ الدكتور طارق بن محمد السعدي أدام الله علينا وعلى الأمة فضله وإحسانه:

      مبادئ الفقه: هي المبادئ العشرة لهذا العلم, وهي :

     1/ الاسم: هو ” الفقه”, وهو لغةً : الفَهم والمعرفة.

     2/ الحَــــدّ : هو معرفة الأحكام الشرعية العَمَليَّة من أدلتها التفصيلية .

     وقُيِّدت الأحكام بـــ ” الشرعية” : لإخراج الأحكام العقليَّة.

     وقُيِّدت الأحكام الشرعية بــ ” العَمَليَّة ” : لإخراج الأحكام العِلْميَّة العَقَديَّة.

     وقُيِّدت الأحكام الشرعية العملية بـــــ ” المكتسبة ” أو ” التي طريقها الاجتهاد” : لإخراج ” الأحكام السَّمعيَّة” ( المصرح بها سمعاً ), كوجوب الصلوات الخمس دون غيرها عامَّة .. الخ ، المبينة في خبر الأعرابي القائل بعد السؤال عنها : هل عليَّ غيرها؟ فقال سيدنا رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم: ” لا إلا أن تطَوَّع” ).

     والاختيار : بدون هذ القيد؛ لتعلُّق الفقه بالأحكام السمعية, وأن فيها حظ من الكسب .

     3/ الموضوع : هو الأحكام الشرعية العملية من حيث معرفتها أو إثباتها من أدلتها التفصيلية.

     وكونها للمعرفة: شأن العامة تعبداً . وللإثبات : فشأن الخاصة ( الفقهاء ) استنباطاً وبياناً.

     4/ المسائل: هي أحكام أفعال العباد ( عبادات ومعاملات ).

     5/ الواضع: هم الفقهاء المجتهدون .

     6/ الاستمداد: من الأدلة الشرعية والأصول المرعيَّة.

     7/ الثَّمَرة: هي الاستقامة ( تصرفاً وتعبداً ) والسلامة ( بتحقيق المصالح ودرء المفاسد )؛ لأنه كامل ( يشتمل على معرفة الأحكام الشرعية لأفعال العباد وتحقيق الَمناط في الُمحدثات ).

     8/ الفَضل: وهو أفضل العلوم بعد التوحيد؛ ومرجع النظام العملي الصحيح للعبيد, ومن ثم قال الله تعالى: { وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنفِرُواْ كَآفَّةً فَلَوْلاَ نَفَرَ مِن كُلِّ فِرْقَةٍ مِّنْهُمْ طَآئِفَةٌ لِّيَتَفَقَّهُوْاْ فِي الدِّينِ وَلِيُنذِرُواْ قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُواْ إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ} [ التوبة:122].

     9/ النِّسبة: هي الأصولية؛ لأنه أصل تصحيح الأعمال, وهو الأصل الثاني من أصول الدين الثلاثة ( التوحيد والفقه والتصوف ).

     10/ الحُكم: فرض كفاية, ويتعين ما لا بد فيه من الدِّراية.

     [ كتاب: المدخل الفقهي ].

ملحوظة: سيتم الشرح والتبيين لذلك قريباً بإذن الله.